الطفل الذكي

الطفل الذكي يكسر الأشياء ليعرف كيفية صنعها، رغم أنه لا يعرف لاحقا كيفية إعادة تكوينها (غيتي)”

يعتقد كثير من الآباء والمدرسين أن الذكاء يقتصر على المنطق، وأن الطفل الذي لديه درجات ضعيفة لن ينجح في الحياة لأنه غير ذكي بما فيه الكفاية وقدراته محدودة.
ما حقيقة الذكاء؟
أن تكون ذكيا لا يعني أن تكون متفوقا في الرياضيات أو الفيزياء ولا حتى في قواعد اللغة. على العكس من ذلك، الطفل الذكي هو الشخص القادر على إيجاد حلول مختلفة واختيار أفضل بديل لحل المشكلة.
وليس الطفل الذكي الشخص الذي يحل حسابات معقدة بشكل أسرع من أي شخص آخر، وإنما هو الذي يجد حلولا إبداعية لمشاكل الحياة اليومية.
إن الطفل الذكي هو الذي ينظر إلى التفاصيل من دون أن يفقد المنظور العالمي، ويطرح الأسئلة دائما، ويريد تجاوز مظهر الأشياء الخارجي، ويكسر الأشياء ليعرف كيفية صنعها، رغم أنه لا يعرف لاحقا كيفية إعادة تكوينها.
يتمتع الطفل الذكي بمرونة كافية للتكيف مع التغيرات، حتى لو لم تكن إيجابية دائما، والطفل الذكي ليس الذي لا يخطئ أبدا، بل الذي يخطئ ويتعلم من أخطائه، مستخلصا عبرا تساعده في حياته المستقبلية.
الطفل الذكي يعرف متى يقول “لا”
هذا النوع من الأطفال قادر على أن يضع نفسه في مكان الآخرين، ويعرف كيف ينقل مشاعره ويستشعر مشاعر الآخرين. إنه يعرف أيضا كيف يقول “لا” عندما يحين الوقت، ويتحمل مسؤولية أفعاله، كما يجيد هذا الطفل الاستماع وهو أيضا حساس للغاية.
قريبا في مركز باكت للتدريب والتعليم سوف نعلن عن دورات تتعلق بموضوع الذكاء وبخاصة طرق قياس الذكاء والتدريب على اختبار ستانفورد بينيه للذكاء….
ترقبوا جديدنا ……….
BACT=Success

Leave A Reply

Facebook
Twitter
LinkedIn
Instagram
YouTube